الاحتلال يفرج عن الطفلة هبه فروخ ويستمر في اعتقال والدها
الطفلة هبه فروخ
إعلام الأسرى 

أفرج الاحتلال الصهيوني عصر يوم أمس، عن الأسيرة الطفلة هبة فروخ (15عاماً) من مدينة القدس المحتلة، وذلك بعد اعتقالها برفقة والدها محمد فهمي فروخ، عقب اقتحام منزلهم في حي عين اللوز، في بلدة سلوان.

قوات كبيرة من جيش الاحتلال أقدمت برفقه ضباط مخابرات، وكلاب بوليسية متوحشة، على اقتحام منزل المواطن، محمد فروخ، في حي عين اللوزة ببلدة سلوان بشكلٍ همجي، ومنعت أي شخص من الدخول إليه، وأجرت فيه تفتيشاً واسعاً وخربت محتوياته بطريقة استفزازية.

جنود الاحتلال أقدموا وخلال عملية الاقتحام بالاعتداء على سكان البيت بالضرب، مما أدى إلى إصابة زوجة نجل المواطن محمد فروخ بكسورٍ في أصبع القدم وتم تحويلها لتلقي العلاج، كما اعتدت قوات الاحتلال على الطفل يزن (14عاماً) وقبل مغادرتها اعتقلت المواطن محمد فروخ برفقة ابنته الطفلة هبة، ونقلتهم إلى التحقيق في المسكوبية دون وجود مبرر قانوني أو سبب واضح للاعتقال والتخريب.

يشار إلى أنه وعقب ساعات من الاعتقال، أفرج الاحتلال الصهيوني عن الطفلة هبة فروخ، في حين أبقى على اعتقال والدها.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020