في ذكرى استشهاد القائدين جمال سليم وجمال منصور

12 يوليو 2017 . الساعة : 09:24 . منذ 4 شهور

في ذكرى استشهاد القائد جمال منصور

أتتركنا يا حبيب القلوب                                        وترحل عنا لدار الخلود

كبيرٌ على النفس هذا المسار                                  وقاسيٍ على القلب هذا الخمود

فإن فراقك هد الضلوع                                         وإن بعادك عنا شديد

حييت لغيرك لم ينطفأ                                        طريق شعاعك عن ذي الحشود

وعشت قوياً كمثل الجبال                                   عزيزاً متيناً جليلاً عنيد

سيرحل كلك عن عالمٍ                                        ملأ فضاءه بسحر فريد

وهذا الجمالُ وهذا الجلالُ                                   وذاك السناءُ الذي لا يبيت

ما أصعب العيشَ دون الحبيب                           ودون ضياءٍ وقلب ودود

وكيف سنحيى وكيف الهناء                                وقد غاب نورُ الحياة المديد

وماذا نقولُ لشمس الصباح                                 وماذا لخط الورود

وماذا نقول لتربِ الوهاد                                   وماذا نقول لعُشْق النجود

لقد عشقتك نجوم السماء                                   وقد عشقتك ذهول الصعيد

بكتك المحاريب في لوعةٍ                                وعينُ الغمام وقلب الرعود

تحب حتى طيور المروج                                 ويصغي لصوتك كل الوجود

وهانت بحبك أرواحنا                                     كما هان ميت بحب الخلود

أترحل عنا وأنت الذي                                    أمرت الفضاء بحلو النشيد

منحت كثيراً لهذه الحياة                                 وأعطيتها دون أي حدود

فأي دواء لهذا العناء                                   فهذا لعمري مَرام بعيد

فيا ليت روحك تروي لنا                               حكاياتِ ذاك اللقاء السعيد

لقاء الأحبة في جنةٍ                                     ولقية الصحابة بعد الصعود

وشربة ماء لدى المصطفى                           تروي الصبيَ غداة الورود

أيا أم بكر ألا فافخري                                فقد كان زوجك رمزَ الصمود

وكان الشجاع يقود الصراع                          يعاف المتاع ويحمي الحدود

يخوض الغمار ويحمي الزمار                      ينير القصار بفكر شديد

وكان الهمام يكيد اللئام                                وكان الحسام فصار الشهيد

أنابلسُ لا تحزني للنوى                                فعهد البواسل سوف يعود

بذكرى الجمالين نقسم أن                               نظل الكمات لأرض الجدود

ستبقى القلاع وتبقى الحصون                         وهذه القباب وتلك العقود

فنحمي الديار ونعطي  القرار                        بأننا لا زلنا وأننا لن نحيد

وأننا لن ذل ولن نستكين                           وأن نستعين برب مجيد

فيصمد شعبي برغم الحصار                     ويبقى عصياً كصلب الحديد

فيُهزم كيد العدو الجبان                           ويقضي على عربدات الجنود

ويعلنها  رغم عصر المخاط                     بميلاد نصرٍ وفجرٍ جديد

 

بقلم الأسير:  محمد خضر

 

كلمات مفتاحية:
اترك تعليق :

الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من الضفة المحتلة فجر اليوم 

الأسرى في سجن مجدو يعانون أوضاعَ صعبة نتيجة الاكتظاظ ودخول الشتاء

الاحتلال يعتقل 21 مواطناً من الضفة المحتلة فجر اليوم 

نبذه عنا

مكتب إعلام الأسرى : مؤسسة إعلامية تعنى بأخبار وشؤون الأسرى في سجون الاحتلال ( صوت الأسير الفلسطيني إلى العالم )

التواصل السريع: 082822475 0599936852

جميع الحقوق محفوظة لموقع مكتب إعلام الاسرى © 2017