الشراونة: نصرة الأسرى المضربين ضرورية لإكمال انتصاراتهم
إعلام الأسرى

أكد  عضو مكتب إعلام الأسرى أ. أيمن الشراونة أن نصرة الأسرى المضربين عن الطعام ضرورية وواجبة لتحقيق انتصارهم في معاركهم.

وقال خلال ندوة نظمتها وزارة شؤون الأسرى والمحررين ومؤسسة مهجة القدس للشهداء والجرحى والأسرى؛ إن قوة الإرادة التي يتمتع بها الأسير المضرب عن الطعام لا يمكن أن يتخيلها أحد، وأن هذه القوة المعنوية هي التي تدفعه لخوض معركة قاسية من هذا النوع.

وأضاف بأن الاحتلال يفعل كل شيء في محاولة لثني الأسير عن إضرابه؛ حيث ينقله لزنازين العزل الانفرادي ويمنع عنه أبسط الحقوق الطبيعية، ويحاول تهديده والضغط عليه ويلجأ أحيانا لأسلوب الترغيب بالطعام حتى يكسر الأسير إضرابه، ولكن الأسرى المضربين يضعون هدفا نصب أعينهم ويسعون لتحقيقه بهذه الوسيلة.

وأشار إلى أن دور الأسير في معركة الإضراب يتمثل بالصمود والصبر؛ بينما يقع الدور الآخر على الشارع الفلسطيني؛ حيث من الواجب أن يقوم بنصرته ومساندته لتسريع انتصاره وحصوله على مطلبه العادل.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020