الأسيرة نسرين أبو كميل تدخل عامها الخامس في سجون الاحتلال
الأسيرة نسرين أبو كميل
إعلام الأسرى

أنهت  الأسيرة نسرين عبد الله حسن أبو كميل(45عاماً) من سكان قطاع غزة عامها الرابع في سجون الاحتلال، ودخلت عامها الخامس على التوالي.

مكتب إعلام الأسرى  أوضح بأن الاحتلال اعتقل الأسيرة أبو كميل بتاريخ 18/10/2015 على حاجز بيت حانون ايرز، أثناء محاولتها استلام تصريح لزوجها، واتهمها بتصوير أماكن حساسة في مناطق الداخل المحتل أثناء زيارتها لذويها، بحكم حصولها على الهوية الزرقاء الإسرائيلية.  

وأضاف مكتب إعلام الأسرى بأن محكمة الاحتلال وبعد ما يقارب الثلاث سنوات، أصدرت بحق أبو كميل حكماً قاسياً يقضي بالسجن مدة ست سنوات، رغم أنها تعاني من مشاكل صحية متعددة، وقد أجريت لها عملية جراحية في مستشفيات الاحتلال.

تجدر الإشارة إلى أن الأسيرة أبو كميل تعاني من ضعف في عضلة القلب، وتشتكي من رعشة في الأطراف ووجود مياه على الرئتين، وهي بحاجة لعملية في عصب اليد، وهي أم لسبعة أبناء أصغرهم لم يتجاوز العامين حين اعتقالها.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020