مع ارتفاع أعداد الاصابات بين الأسرى
الفاخوري: خشية حقيقية من تفشي كورونا في السجون
أ. ناهد الفاخوري
إعلام الأسرى

أكد مدير مكتب إعلام الأسرى أ. ناهد الفاخوري أن هناك خشية حقيقية من تفشي فيروس كورونا في سجون الاحتلال في ظل ما تمارسه إدارة السجون الصهيونية بحق الأسرى المصابين.

وقال إنه مع ارتفاع عدد الإصابات بفايروس كورونا في قسم 3 بسجن النقب، تواصل إدارة السجن تجاهلها لمطالب الأسرى بضرورة تقديم ما يلزم من سبل الوقاية للأسرى غير المصابين، والمدعمات لتعزيز مناعة الأسرى المصابين.

وأوضح أن من تثبت إصابته من الأسرى بفايروس كورونا يتم نقله إلى قسم العزل دون تقديم أي علاج أو مقويات ومدعمات لتعزيز المناعة، لافتا إلى أن مكان احتجاز الأسرى المصابين وعزلهم يفتقد لأدنى مقومات الحياة ولا يصلح بالمطلق للاحتجاز أو الحجر الصحي.

وأضاف:" في ظل إهمال واستهتار إدارة السجون بحياة الأسرى هناك خشية حقيقية بأن يتفشى الفايروس وينتقل إلى بقية أقسام الأسرى".

وأشار الفاخوري إلى أن إدارة سجن النقب تتعامل باستهتار مع حالات المخالطة ولا تقوم بالإجراء المطلوب في وقته لتفادي إصابات جديدة بين الأسرى مما ساهم في زيادة عدد الإصابات التي وصلت حتى الآن إلى ٤١ إصابة.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020