الاحتلال يفرج عن الأسير عوني الشخشير بعد عام من الاعتقال
إعلام الأسرى

نابلس - إعلام الأسرى

أفرجت سلطات الاحتلال اليوم الخميس، عن الأسير "عوني مازن الشخشير" من نابلس بعد اعتقال اداري لمدة عام.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن قوات الاحتلال كانت أعادت اعتقال الأسير المحرر والطالب في جامعة النجاح الوطنية "عونى الشخشير" بتاريخ 28/5/2019 بعد اقتحام منزل عائلته في نابلس وتحطيم محتويات المنزل بحجة التفتيش ونقلته الى التحقيق في "بتاح تكفا" .

وأضاف إعلام الأسرى أن محكمة الاحتلال وبتعليمات من المخابرات أصدرت بعد أسبوع من اعتقال "الشخشير" أمر إداري بحقه لمدة 4 شهور، بحجة ممارسة العمل الطلابي بمجلس اتحاد الطلبة عن الكتلة الإسلامية وقبل أن تنتهى بأيام جددت له الإداري لمرة ثانية، ثم مرة ثالثة بحيث أمضى عام قبل أن يطلق سراحه اليوم .

وبين إعلام الأسرى أن الطالب "الشخشير" هو منسق الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح، اعتقل لدى الاحتلال عام 2016، أثناء مروره على حاجز زعترة العسكري جنوب المدينة، وأمضى عشرة أشهر خلف القضيان.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020