الأسير الهندي ينتصر في إضرابه عن الطعام
الأسير مصعب الهندي
إعلام الأسرى

سجل الأسير مصعب الهندي (29 عاما) انتصارا على السجان الصهيوني في معركة الأمعاء الخاوية ليجبر الاحتلال على تحديد سقف لاعتقاله الإداري.

وقالت عائلة الأسير الذي ينحدر من بلدة تل غرب نابلس؛ إنه علق إضرابه المفتوح عن الطعام مساء الأحد بعد التوصل لاتفاق مع إدارة سجون الاحتلال يقضي بالإفراج عنه في الثاني من تموز/ يوليو العام القادم.

وكان الأسير خاض إضرابا مفتوحا عن الطعام لمدة 78 يوما رفضا لاعتقاله الإداري، حيث كان اعتقل في الرابع من أيلول/ سبتمبر الماضي وتم تحويله للاعتقال الإداري.

يشار إلى أن محكمة الاحتلال كانت أصدرت قرارا بتجميد الاعتقال الإداري للأسير الهندي بعد نقله لمستشفى "كابلان" الصهيوني وتدهور وضعه الصحي، ولكنه رفض وقف إضرابه مشترطا إنهاء اعتقاله وليس تجميده، ثم أعاد الاحتلال تفعيل اعتقاله الإداري وتدهورت حالته الصحية وتم نقله إلى مستشفى "أساف هروفيه" وهو يعاني من الصداع والدوار وتقيؤ لعصارة المعدة وآلام حادة في الأمعاء وعدم قدرة على الحركة أو المشي ونقص حاد في الوزن.

وكان الأسير الهندي خاض إضرابا عن الطعام لمدة 35 يوما في اعتقاله السابق وتحرر بناء على انتصاره فيه في أيلول من العام الماضي، ولكن الاحتلال أعاد اعتقاله بعد عام من تحرره، علما أنه أمضى عدة سنوات في سجون الاحتلال.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020