الأسيران عواودة وريان يواصلان إضرابهما رفضا للإداري
إعلام الأسرى

يواصل الأسيران خليل العواودة ورائد ريان إضرابهما المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقالهما الإداري المستمر، وسط ظروف صحية خطيرة تتفاقم يوما بعد يوم.

وقال مراسل مكتب إعلام الأسرى إن الأسير خليل العواودة من إذنا غرب الخليل يواصل إضرابه لليوم ١٠٤ على التوالي، وهو يواجه ظروفا صحية خطيرة جدا ويتعنت الاحتلال في الاستجابة لمطلبه بإنهاء اعتقاله الإداري.

والأسير العواودة اعتقل يوم 27 كانون الأول/ ديسمبر 2021، وصدر بحقّه أمر اعتقال إداري مدته ستة أشهر، وسبق أن تعرض للاعتقال عدة مرات منذ العام 2002، وهذا الاعتقال الخامس، بينهم ثلاث اعتقالات إداريّة، وهو متزوج وأب لأربع طفلات.

وأضاف أن الأسير رائد ريان من بلدة بيت دقو شمال غرب القدس يواصل إضرابه لليوم ٦٩ على التوالي، حيث يعاني من تدهور صحي خطير وتتفاقم حالته الصحية يوما بعد يوم، فيما يستمر الاحتلال في تعنته ورفضه بالاستجابة لمطلبهما المتمثل بإنهاء اعتقالهما الإداري، بهدف إيصالهما لمرحلة صحيّة خطيرة يصعب علاجها لاحقا.

والأسير ريان معتقل منذ يوم 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2021، وحوّلته سلطات الاحتلال للاعتقال الإداري لمدة 6 شهور، وبعدما اقتربت مدة الاعتقال على الانتهاء، تم تجديده إداريًا لمدة 4 شهور إضافية، ليعلن إضرابه المفتوح عن الطعام، وهو معتقل إداري سابق، قضى فيه ما يقارب 21 شهرا وبعد أن أفرج عنه بـ7 أشهر، أُعيد اعتقاله مرة أخرى.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020