الاحتلال يحكم على الأسير علاء الأعرج بالسجن 10 شهور
إعلام الأسرى

قال مكتب إعلام الأسرى إن محكمة سالم العسكرية حكمت اليوم الخميس 12/5/2022 على الأسير علاء سميح الأعرجمن بلدة عنبتا في طولكرمبالسجن الفعلي لمدة10شهور، وكان أمضى أربعة شهور تحت الاعتقال الإداري.

وأوضح مكتب إعلام الأسرى أن الأسير الأعرج كان خاض في يوليو من العام الماضي اضرابا عن الطعام استمر لمدة 103 أيام احتجاجاً على إصدار قرار اعتقال اداري بحقه لمدة 6 شهور، وعلق إضرابه بعد موافقة الاحتلال على إلغاء اعتقاله الإداري تحويل ملفه الى قضية، وتقديم لائحة اتهام بحقّه، بعد مرور 4 شهور على اعتقاله.

وأشار إعلام الأسرى الى أن الأعرج وهو مهندس مدني، تعرض خلال فترة إضرابه الى ظروف صحية قاسية ونقل الى سجن "عيادة الرملة"، والى المستشفيات المدنية بشكلٍ متكرر نتيجة وضعه الصحي الخطير، حيث عانى من هزال وضعف شديدين، وأوجاع في كافة أنحاء الجسد، وصعوبة في الحركة، وفقدان متكرر للوعي، الى ان علق إضرابه .   

وبعد تأجيل محاكمته عدة مرات أصدرت بحقه اليوم محكمة الاحتلال حكماً بالسجن الفعلي لمدة 10 شهور فعلية، لم تحسب منها الشهور الأربعة التى أمضاها في الإداري، وبذلك ينتهي حكمه بتاريخ 30/8/2022.

وتعرّض الأعرج للاعتقال عدة مرات منذ العام 2007، من بينها اعتقالات إداريّة، ووصل مجموع سنوات اعتقاله إلى أكثر من خمس سنوات بشكل متفرق، وخلال فترات اعتقاله السابقة فقد والده، كما أن طفله الوحيد أبصر النور وهو رهن الاعتقال، وأعادت سلطات الاحتلال اعتقاله في المرة الأخيرة في 30 يونيو/حزيران 2021. 

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020