تراجع صحة الأسير المسن المريض موفق عروق
موفق عروق
إعلام الأسرى

نتيجة استمرار الإهمال الطبي بحقه طرأ تراجع جديد على صحة الأسير المسن المريض موفق عروق (78 عاما) من بلدة يافة الناصرة بأراضي الـ 48 حيث يعاني ظروفا صحية صعبة، وحالته تتفاقم يوما بعد آخر.

مكتب إعلام الأسرى أكد أن الأسير عروق حياته مهدد بالخطر، حيث أنه بالإضافة لإصابته بمرض السرطان في الكبد والمعدة يعانى من  مشاكل في الرئة، وأخرى في الرؤية تهدده بفقدان البصر، وإرهاق مستمر، وأوجاع في كافة أنحاء جسده، ولا يستطيع الوقوف على قدميه.

وحمَّل إعلام الأسرى الاحتلال وإدارة السجون المسئولية الكاملة عن حياته كونه مريض بالسرطان وكبير بالسن ويتعرض لعملية قتل ممنهجة بالإهمال الطبي المتعمد بحقه، في سجن عسقلان حيث وصل وزنه إلى 48 كيلوغرام فقط نتيجة وضعه الصحي المتدهور.

ويُعتبر الأسير "عروق" من الحالات المرضية الصعبة في سجون الاحتلال وهو معتقل منذ العام 2003، ومحكوم بالسجن الفعلي لمدة 30 عاما، ورفض الاحتلال إطلاق سراحه بشكل استثنائي نظراً لوضعه الصحي الصعب.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020