الاحتلال يفرج عن الأسيرة بشرى الطويل
إعلام الأسرى

أفرجت سلطات الاحتلال اليوم الثلاثاء 5/10/2021 عن الأسيرة الصحفية "بشرى جمال الطويل" 27 عاما من مدينة البيرة بعد اعتقال إداري استمر 11 شهراً.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن "الطويل" هي ناشطة في مجال الدفاع عن الأسرى، وسبق أن اعتقلت 4 مرات وأمضت 3 سنوات في سجون الاحتلال، وكان أعيد اعتقالها بتاريخ 8/11/2020 على حاجز طيار قرب مستوطنة يتسهار جنوب مدينة نابلس، ونقلت الى معسكر حوارة وبعد أيام صدر بحقها قرار اعتقال إداري لمدة 4 شهور، ثم جدد لها لمرة ثانية لأربعة أخرى ثم لثالثة لثلاثة أشهر وأطلق سراحها اليوم بعد 11 شهراً في الإداري.

وأوضح إعلام الأسرى أن والد الأسيرة "بشرى" القيادي "جمال الطويل" كان خاض اضرابا مفتوحا عن الطعام لمدة شهر للمطالبة بوقف اعتقالها واطلاق سراحها، ولا يزال رهن الاعتقال ويخضع للاعتقال الإداري.

وأشار إعلام الأسرى الى أن الأسيرة "الطويل" كانت تحررت في صفقة وفاء الاحرار، بعد أن أمضت 5 شهور في سجون الاحتلال، من حكمها البالغ 16 شهرا، وأعاد الاحتلال اعتقالها مرة أخرى بعد عملية الخليل منتصف عام 2014، وأعاد لها الحكم السابق، حيث أمضت بقية محكوميتها البالغة 11 شهر قبل إطلاق سراحها في مايو من العام 2015، ثم اعتقلت 3 مرات اخرى وأمضت 8 شهور في الاعتقال الإداري، ثم أمضت 8 شهور ادارية اخرى في اعتقال جديد ، ثم أعيد اعتقالها اخر مرة في نوفمبر 2020.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020