شقيقان محكومان بالمؤبد يدخلان عامهما الثامن عشر
إعلام الأسرى

أنهى الشقيقين الأسيرين أكرم عثمان حامد (42 عاماً) و "رأفت عثمان حامد" (38عاماً) من بلدة سلواد، قضاء مدينة رام الله، عامهما السابع عشر ودخلا العام الثامن عشر في سجون الاحتلال.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن قوات الاحتلال كانت اعتقلت الشقيقين "حامد" بتاريخ 2/5/2004، ووجهت لهما مخابرات الاحتلال تهمة المشاركة في عمليات عسكرية خلال انتفاضة الأقصى أدت الى مقتل واصابة عدد من جنود الاحتلال.

وأضاف إعلام الأسرى بان محكمة عوفر العسكرية أصدرت بحق الأسير "أكرم" حكماً بالسجن المؤبد 3 مرات ، بينما أصدرت بحق شقيقه "رأفت" حكماً بالسجن المؤبد اضافة الى 12 عاماً ، وقد أمضيا حتى الآن 17 عاماً في السجون .

وتعرض الشقيقان "حامد" خلال فترة اعتقالهما للعديد من إجراءات التنكيل والتضييق ورفض الاحتلال جمعهما في سجن واحد لسنوات ، كذلك تعرضوا للمنع من زيارة الأهل والعزل الانفرادي وعقوبات أخرى.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020