تجديد الاعتقال الإداري بحق الأسير المعاد اعتقاله القيادي نادر صوافطة
القيادي نادر صوافطة
إعلام الأسرى

أصدرت محكمة سالم العسكرية قراراً بتجديد الاعتقال الإداري بحق الأسير المعاد اعتقاله القيادي في حركة حماس نادر مصطفى محمد صوافطة(45عاماً) من سكان طوباس، وذلك للمرة الثانية على التوالي، مدة أربعة أشهر.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن قوات الاحتلال اقتحمت بتاريخ 30/5/2019 منزل القيادي صوافطة في طوباس وقامت بتفتيشه، قبل أن تعيد اعتقاله وتنقله إلى مركز الجلمة، ولم يمضِ على إطلاق سراحه من اعتقالٍ سابق سوى 10 أشهر فقط، وقد أصدرت محكمة الاحتلال بحقه قرار اعتقالٍ إداري مدته أربعة أشهر، وقبل أن تنتهي مدته بعدة أيام، جددت له الأمر الإداري مرة ثانية.  

وأوضح مكتب إعلام الأسرى بأن الاحتلال يستهدف القيادي صوافطة بالاعتقال والاستدعاء بشكلٍ مستمر، فقد تجاوز مجموع ما أمضاه في سجون الاحتلال ال14عاماً، وكان الاحتلال أطلق سراحه من آخر اعتقال في شهر يوليو من العام الماضي، بعد أن أمضى 20 شهراً إدارياً جددتها محكمة الاحتلال له أربع مرات، قبل إطلاق سراحه ليعاد اعتقاله مرة أخرى في مايو الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن أجهزة السلطة الأمنية في الضفة الغربية تستهدف كذلك القيادي صوافطة بالاعتقالات، فقد اعتقل لدى الأجهزة عدة مرات خاض خلالها عدة إضرابات عن الطعام؛ للمطالبة بإطلاق سراحه.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020