الإفراج عن الأسير المهندس حارث زيود بعد عامٍ ونصف في الأسر
المهندس حارث زيود
إعلام الأسرى 

أفرجت سلطات الاحتلال مساء أمس عن الأسير المهندس حارث محمد توفيق زيود(25عاماً) من سكان بلدة السيلة الحارثية، غرب مدينة جنين، وذلك بعد أن أمضى 18 شهراً في سجون الاحتلال.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن قوات الاحتلال الصهيوني كانت اعتقلت المهندس زيود بتاريخ 21/12/2017، خلال عودته إلى أرض الوطن عبر معبر الكرامة، وكان عائداً من ماليزيا بعد إنهاء دراسته وحصوله على شهادة الدكتوراه في الهندسة، ونقلته إلى مركز تحقيق الجلمة.

وأضاف إعلام الأسرى بأن قوات الاحتلال قامت ليلاً في نفس اليوم الذي اعتقلت فيه زيود باقتحام منزل عائلته في بلدة السيلة الحارثية، واستجوبت أفراد عائلته، وصادرت جهازين جوال من المنزل.

وبيَّن إعلام الأسرى بأن مخابرات الاحتلال وجهت له تهمة التواصل مع جهات معادية، وأصدرت بحقه حكماً بالسجن مدة 20 شهراً، إضافة إلى غرامة مالية بقيمة 2000 شيكل، أمضى منها 18 شهراً وتحرر أمس.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020