إصدار حكم نهائي بحق الأسير أسد الله قط مدته 4 أشهر وتأجيل محاكمة شقيقه
محمد وأسد الله قط
إعلام الأسرى 

أصدرت محكمة سالم العسكرية حكماً نهائياً بحق الأسير أسد الله وجيه قط (27عاماً) من سكان قرية مادما، جنوب مدينة نابلس، يقضي بالسجن الفعلي مدة أربعة أشهر، إضافة إلى دفع غرامة مالية بقيمة 2000 شيقل، وأجلت محاكمة شقيقه محمد(30عاماً) مدة شهر.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن قوات الاحتلال كانت اقتحمت بتاريخ 24/3/2019 منزل عائلة الأسير قط في قرية مادما، واعتقلت الشقيقين الأسيرين المحررين أسد الله ومحمد بعد تحطيم محتوياتالمنزل، ونقلتهم إلى مركز تحقيق بتاح تكفا، وبعد شهر ونصف من الاعتقال أصدرت محكمة الاحتلال بحق أسد حكماً مدته أربعة أشهر، وأجلت محاكمة شقيقه مدة شهر.

وأضاف مكتب إعلام الأسرى بأن هذا الاعتقال ليس الأول للشقيقين قط، حيث كان الأسير أسد الله قد اعتقل لدى الاحتلال عدة مرات، ولم يستطع إكمال دراسته الجامعية في جامعة القدس المفتوحة بسبب الاعتقالات المتكررة، وقد أمضى ما مجموعه خمس سنوات في الأسر، كان آخرها العام الماضي لعدة أشهر، وسبقها حكم مدته عامين.

الأسير محمد قط اعتقل سابقاً أيضاً لدى الاحتلال، وأمضى ما يقارب ثلاث سنوات في الأسر رغم أنه يعاني من إعاقة حركية في اليد والرجل اليمنى، إلى جانب صعوبة في التكلم منذ الولادة.

تجدر الإشارة إلى أن الاحتلال يستهدف عائلة الأسير "قط بشكل مستمر بالاعتقال والاستدعاء، وقد كان شقيقهم محمود اعتقل كذلك عدة مرات، وأمضى سنوات ما بين اعتقال إداري وحكم فعلي.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020