زوجة الأسير سليم حجة تتمكن من زيارته بعد 15 شهراً من المنع الأمني
الأسير سليم حجة
إعلام الأسرى

تمكنت زوجة الأسير سليم محمد حجة (46عاماً) من سكان بلدة برقة، قضاء مدينة نابلس، من زيارته في سجن ريمون بعد حرمانها من هذا الحق مدة 15 شهراً.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن الاحتلال كان يعمد إلى إرجاع زوجة الأسير حجة من على المعبر مراتٍ عدة بحجة الرفض الأمني، وكان ابنه الوحيد عمر يضطر في مراتٍ عدة أن يحرم هو أيضاً من حق الزيارة عند حرمان والدته، حتى تمكنت بعد عام وثلاثة أشهر من انتزاع حقها في الزيارة.

تجدر الإشارة إلى أن الأسير سليم حجة معتقل منذ تاريخ 2/4/2002، وهو محكوم بالسجن الفعلي المؤبد المكرر 16 مرة، و30 عاماً أخرى بعد اتهام الاحتلال له بتنفيذ عملية ميحولا عام 2000 وعملية سبارو عام 2001، وإيقاع قتلى في صفوفه.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020