الاحتلال يرفض الإفراج المبكر عن الأسيرة وفاء مهداوي ويمدد اعتقالها
الأسيرة وفاء مهداوي
إعلام الأسرى 

رفضت محكمة سالم العسكرية طلب الإفراج المبكر عن والدة الشهيد أشرف نعالوة، الأسيرة وفاء محمود مهداوي (54 عاماً) من سكان ضاحية الشويكة، في مدينة طولكرم، كما ورفضت الإفراج عن شقيقه أمجد.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن محكمة الاحتلال رفضت طلباً من المحامي الخاص بها بإطلاق سراح الأسيرة نعالوة ونجلها أمجد، وقررت تمديد اعتقالهم لحين الانتهاء من الإجراءات القانونية بحقهما، وقد وجهت لهما مخابرات الاحتلال لائحة اتهام تفيد بعلمهما بنية أشرف تنفيذ عملية فدائية.

وأفاد إعلام الأسرى بأن سلطات الاحتلال كانت اعتقلت الأسيرة مهداوي بتاريخ 17/10/2018، بعد أن نفذ نجلها الشهيد أشرف العملية البطولية التي عرفت باسم "عملية بركان" وقتل فيها مستوطنين صهاينة، واستطاع الانسحاب من المكان، وبعد شهرين استشهد عقب اشتباكٍ مسلح مع قوات خاصة صهيونية في منزل بمخيم عسكر شرقي نابلس.

الأسيرة مهداوي لا تزال موقوفة، وتتواجد في سجن الدامون، وقد مدد الاحتلال اعتقالها أكثر من سبع مرات على ذمة التحقيق، وكانت قوات الاحتلال قد هدمت منزل عائلة الشهيد أشرف نعالوة واعتقلت والده وليد، وشقيقته المحاضرة الجامعية فيروز وأفرجت عنهما لاحقاً.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020