والدة الأسير المريض سامي أبو دياك : أنقذوا إبني قبل فوات الأوان

17 يناير 2019 . الساعة : 09:02 . منذ 6 شهور

إعلام الأسرى 

أطلقت أمنة أبو دياك والدة الأسير المريض سامي عبدالله عاهد أبو دياك (35 عاماً) من بلدة سيلة الظهر قضاء جنين، صرخة استغاثة طالبت فيها التحرك السريع والفوري لإنقاذ إبنها المريض الذي يعاني من مرض سرطان الأمعاء .

وقالت الوالدة :" القلق والخوف على إبني يجعل حياتي وحياة العائلة جحيماً لا يطاق، فإبني الأسير سامي اعتقل بتاريخ 17/7/2007م وحكم عليه بالسجن ثلاثة مؤبدات، وقد خاض معركة مخيم جنين عام 2002 وتمت مطاردته مع شقيقه سامر، وتم اعتقاله من خلال كمين للقوات الخاصة وأصيب خلالها في رأسه ويده اليسرى، وتعرض لعملية تحقيق قاسية وهو جريح وتعرض للعزل والإهمال الطبي المعمد وتم استئصال 80 سم من أمعائه ولم يتعاف من هذه العملية الجراحية بعد انتشار المرض الخبيث، وحدث تعفن بعد العملية في بطنه بسبب خطأ طبي، ومنذ ثلاث سنوات وهو يعطى العلاج الكيماوي وأصبح هيكلا عظمياً نتيجة الأخطاء الطبية المتتالية وانخفض وزنه من 90 كيلو غرام إلى 40 كيلو غرام ".

وأضافت والدة الأسير أبو دياك :" الاحتلال يرفض نقل شقيقه الأسير سامر ليكون بجانبه في محنة المرض، ويصر الاحتلال على عدم الإفراج عنه ".

واختتمت الوالدة الخمسينية أم سامر حديثها :" البكاء لا يفارقني على وضع ابني الأسير المريض سامي، وصرختي أتمنى أن تصل إلى كل العناوين ".

اترك تعليق :

المحرر بشارات .. حكاية إهمال طبي تخطها سجون الاحتلال

الاحتلال يعتقل 19 مواطنا بالضفة بينهم قيادي

الاحتلال يعتقل عددا من المواطنين بالضفة المحتلة

نبذه عنا

مكتب إعلام الأسرى : مؤسسة إعلامية تعنى بأخبار وشؤون الأسرى في سجون الاحتلال ( صوت الأسير الفلسطيني إلى العالم )

التواصل السريع: 082822475 0599936852

جميع الحقوق محفوظة لموقع مكتب إعلام الاسرى © 2017