الإفراج عن الأسير المعاد اعتقاله رأفت شلالدة
رأفت شلالدة
إعلام الأسرى 

أفرجت سلطات الاحتلال مساء أمس، عن الأسير المعاد اعتقاله رأفت يوسف شلالدة (38عاماً) من سكان بلدة سعير، شرق الخليل، وذلك بعد اعتقالٍ دام ثلاثة أشهر إدارية.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن قوات الاحتلال أعادت اعتقال الأسير المحرر شلالدة بتاريخ 5/9/2018، بعد أن اقتحمت منزله ونقلته إلى سجن عوفر، وبعد 10 أيام على اعتقاله أصدرت محكمة عوفر العسكرية بحقه قرار اعتقالٍ إداري مدته ثلاثة أشهر، وبعد أن انتهت المدة أطلق الاحتلال سراحه، ولم يجدد له الاعتقال الإداري.

وبيّن مكتب إعلام الأسرى بأن الأسير شلالدة، محررٌ اعتقل عدة مرات لدى الاحتلال، وأمضى ما يزيد عن سبع سنوات متنقلاً بين السجون، بين أحكامٍ فعلية واعتقالاتٍ إدارية دون تهمة، لأنه ناشط في قضايا الدفاع عن الأسرى.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020