تجديد الاعتقال الإداري بحق الأسير القيادي عبد الخالق النتشة
الأسير القيادي عبد الخالق النتشة
إعلام الأسرى

جددت سلطات الاحتلال أمر الاعتقال الإداري بحق القيادي في حركة حماس الشيخ عبد الخالق حسن النتشة (61عاماً) من سكان مدينة الخليل، وذلك مدة أربعة أشهر، للمرة الخامسة على التوالي .

مراسل مكتب إعلام الأسرى في الخليل أفاد بأن قوات الاحتلال اقتحمت بتاريخ 9/6/2017 منزل القيادي الشيخ النتشة في حي جبل الرحمة في مدينة الخليل، وقامت بتفتيشه بشكل استفزازي وقلب محتوياته وتحطيم العديد منها.

وأضاف إعلام الأسرى بأن ضباط من المخابرات يرافقون الجيش قاموا بالتحقيق مع الأسير النتشة ميدانياً، قبل أن يقوموا بإعادة اعتقاله ومصادرة سيارته الخاصة، وبعد أيام أصدرت محكمة الاحتلال بحقه قراراً إدارياً مدته أربعة أشهر، وقبل أن تنتهي المدة، تم التجديد له لفترة ثانية، ثم لمرة ثالثة ورابعة، ومؤخراً لمرة خامسة، بحيث أمضى حتى الآن 15 شهراً ونصف في الأسر .

وأوضح مراسل إعلام الأسرى بأن القيادي النتشة أمضى في سجون الاحتلال ما يزيد عن 18 عاماً على عدة فترات اعتقال، كان أطولها لمدة 10 سنوات متتالية، بينما اعتقل العديد من المرات تحت الاعتقال الإداري المتجدد، وأمضى في آخر اعتقال له 28 شهراً إدارياً، وجدد بحقه أمر الإداري سبع مرات متتالية.

تجدر الإشارة إلى أن الأسير النتشة هو أحد قيادات حركة حماس في الضفة الغربية، وأحد المبعدين إلى مرج الزهور في جنوب لبنان عام 1991، كما وهدم منزله عام 2002، وهو يعاني من عدة أمراض، أبرزها أزمة صدرية حادة، ومشاكل صحية في الكلى، كما ويتعرض لإهمال طبي متعمد في سجون الاحتلال .

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020