الإفراج عن الأسير محمد السلامين رفيق الشهيد باسل الأعرج بعد 22 شهراً إدارياً

19 أغسطس 2018 . الساعة : 09:40 . منذ 1 شهر

إعلام الأسرى 

أفرجت سلطات الاحتلال مساء الخميس الماضي، عن الأسير محمد حسين السلامين (22عاماً) من سكان البيرة، وذلك بعد اعتقالٍ إداريٍ استمر 22 شهراً، جدد له الاحتلال خلالها الأمر الإداري أربع مرات متتالية، وهو أحد أصدقاء الشهيد باسل الأعرج.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب السلامين بتاريخ 21/10/2016، بعد اقتحام منزله في مدينة البيرة، والاعتداء بالضرب المبرح على أشقائه الذين حاولوا الاستفسار عنسبب اعتقاله من ضابط المخابرات الذي يرافق الجنود.

وأضاف إعلام الأسرى بأن الأسير السلامين هو أحد زملاء الشهيد باسل الأعرج والذي ارتقى خلال اشتباكٍ مسلح مع الاحتلال في مارس من العام الماضي، فقد كان اعتقل برفقة الشهيد وأربعة شبان آخرين لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية في رام الله، والتي اتهمتهم بحيازة سلاح غير قانوني، وخاضوا إضراباً مفتوحاً لمدة شهر للمطالبة بإطلاق سراحهم.

تجدر الإشارة إلى أن الأسير السلامين اعتقل بعد الإفراج عنه من سجون السلطة بوقتٍ قصير، وأصدر الاحتلال بحقه قراراً إدارياً مدته ستة أشهر، وجدد له الاحتلال الأمر الإداري أربع مرات متتالية، بحيث أمضى 22 شهراً في الاعتقال الإداري قبل إطلاق سراحه مساء الخميس من سجن النقب.

كلمات مفتاحية:
اترك تعليق :

إعلام الأسرى : ثلاثة نواب أسرى يخضعون للاعتقال الإداري

بينهم سيدة .. الاحتلال يعتقل 6 مواطنين بالضفة المحتلة

الطفل الجريح محمد فرحان : أسيرٌ بملف صحي صعب وحرمان من الزيارة ومحاكم لا تنتهي

نبذه عنا

مكتب إعلام الأسرى : مؤسسة إعلامية تعنى بأخبار وشؤون الأسرى في سجون الاحتلال ( صوت الأسير الفلسطيني إلى العالم )

التواصل السريع: 082822475 0599936852

جميع الحقوق محفوظة لموقع مكتب إعلام الاسرى © 2017