إعلام الأسرى/ 1400 حالة اعتقال من الخليل خلال العام 2017

14 يناير 2018 . الساعة : 09:26 . منذ 6 شهور

إعلام الأسرى 

تصدّرت مدينة الخليل العام الماضي قائمة مدن الضفة الغربية المحتلة، كأكبر مدينة ينفذ بها الاحتلال الصهيوني اعتقالات بعد مدينة القدس المحتلة، حيث رصد المكتب (1400) حالة اعتقال خلال العام الماضي 2017، طالت كافة شرائح المجتمع .

قال مكتب إعلام الأسرى بأن مدينة الخليل تتعرض إلى نزيف بشرى مستمر نتيجة حملات الاعتقال المركزة والعشوائية التي تنفذها قوات الاحتلال في الأحياء المختلفة من المدينة والتي طالت كافة شرائح المجتمع، من كبار سن ومرضى وأطفال ونساء، وجرحى، إضافة إلى معاقين وأسرى محررين، بينما يركز الاحتلال على الأطفال بشكل خاص، حيث بلغت حالات الاعتقال بين الأطفال (350) حالة ، أصغرهم الطفل محمد عمار دعنا (9 سنوات) والطفل رامز رامي الجعبري (10 سنوات) حيث اعتقل بعد الاعتداء عليه وأصابته برضوض .

وكما اعتقل الاحتلال عدداً من كبار السن أبرزهم الدكتور مصطفى كامل شاور (60 عاماً) من مدينة الخليل، وهو رئيس رابطة علماء فلسطين، ومحاضر في كلية الشريعة بجامعة الخليل، وهو من قيادات الحركة الاسلامية في مدينة الخليل، ومن مبعدي مرج الزهور عام 1992 .

اعتقال النساء

وأشار إعلام الأسرى إلى أن حالات الاعتقال بين النساء والفتيات من الخليل خلال 2017 بلغت (35) حالة بينهم الفتاة القاصر إسراء جابر (17 عاماً)، قرب المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، والفتاة نور ارزيقات (17عاماً) من الخليل بزعم العثور على سكين داخل حقيبتها.

فيما استهدف الاحتلال عدد من أمهات وزوجات الأسرى من الخليل فى مقدمتهم المواطنة جودة أبو مازن (38 عاماً) وهي والدة الأسير صادق أبو مازن منفذ عملية الطعن وإطلاق النار في "بتاح تكفا" والتي أسفرت عن إصابة خمسة مستوطنين بجراح، وأصدرت بحقهاً حكماً بالسجن الفعلي لمدة أربعة أشهر، ووالدة الأسير أحمد أبو سل من مخيم العروب شمال الخليل.

بينما اعتقلت قوات الاحتلال الفتاة "صفاء مناصرة "، وهي شقيقة الأسير"أسامة مناصرة" المعتقل منذ 15 عاماً، وذلك خلال مرورها بسيارة على حاجز عسكري، وكذلك اعتقلت والدة الأسير "فادي الحروب" من الخليل أثناء زيارة نجلها في سجن عوفر.

ومن بين النساء أيضاً أعاد الاحتلال اعتقال الأسيرة المحررة الطبيبة "صابرين وليد أبو شرار" (28 عاماً) من منزلها في مدينة الخليل، وأطلق سراحها بعد عدة أشهر ، والصحفيتين "منال الجعبري" على حاجز بجوار الحرم، وهى تعمل كباحثة ميدانية، والصحفية "جيهان عوض" وقد أطلق سراحهما بعد التحقيق .

فيما اعتقلت السيدة خديجة جبريل ربعي (33 عاماً) من الخليل وحولها إلى الاعتقال الإداري لمدة 3 شهور، وبعد أن انتهت جددت لها الإداري لمرة ثانية دون تهمه، وكذلك اعتقلت السيدة حنان الأخضر (55 عاماً) وأصدرت بحقها حكماً بالسجن لمدة 9 أشهر .

اعتقال النواب

وأضاف إعلام الأسرى بأن نواب مدينة الخليل يستهدفون بشكل مستمر من قبل الاحتلال بالاعتقال حيث رصد التقرير 3 حالات اعتقال لنواب من الخليل وهم النائبة سميرة عبد الله حلايقة ( 53 عاماً) من قرية الشيوخ بالخليل بعد اقتحام منزلها ومصادرة هاتفها الشخصي، وجهاز الحاسوب الخاص بها، وأجل محاكتها 6 مرات، حيث اتهمها بالتحريض على مواقع التواصل الاجتماعي، وأطلق سراحها بعد 3 شهور من الاعتقال ، وكذلك أعاد الاحتلال اختطاف النائب عن محافظة الخليل محمد ماهر بدر (61 عاماً) بعد اقتحام منزله وتفتيشه وقلب محتوياته، علماً بأنه أسير سابق أمضى ما يزيد عن 11 عاماً في سجون الاحتلال معظمها كانت تحت الاعتقال الإداري، ويعاني من عدة أمراض أخطرها ارتفاع في ضغط الدم المزمن ومشاكل في البروستات، إضافة إلى النائب محمد إسماعيل الطل (51 عاماً)، من بلدة الظاهرية بالخليل بعد تفتيش منزله وهو يعاني من مرض السكري والضغط ومشاكل في القلب .

ثمانية أحكام بالمؤبد

وبين إعلام الأسرى بأن محاكم الاحتلال أصدرت خلال العام الماضي 8 أحكام بالسجن المؤبد على أسرى من مدينة الخليل وهم الأسير محمد عبد الباسط الحروب (23 عاماً) واتهم بتنفيذ عملية إطلاق نار ودهس قرب تجمع "غوش عتصيون" أدت إلى مقتل ثلاثة مستوطنين وإصابة عشرة آخرين بجراح بعضها خطيرة، و الأسير محمد عبد المجيد عمايرة (40 عاماً) واتهم بمساعدة الشهيد "محمد الفقيه" في تنفيذ عملية إطلاق النار قرب معسكر "المجنونة" والتي قتل فيها مستوطن وأصيب ثلاثة آخرون، وكذلك الأسير المحرر في صفقة وفاء الأحرار زياد حسان عواد (45 عاماً) من بلدة إذنا قضاء الخليل، وذلك بعد إدانته بقتل ضابط في الشرطة الصهيونية عام 2014، قرب مستوطنة كريات أربع، علماً بأن النيابة العسكرية في عوفر قد طلبت من المحكمة إصدار حكم بالإعدام بحقه، والأسيرين الشقيقين نصر وأكرم فيصل بدوى واتهمهم الاحتلال بتنفيذ عدة عمليات قنص أدت إلى مقتل جندي وإصابة أخرين بجراح، فيما أطلق عليهم "قناص الخليل"، والأسرى خالد محمد مخامرة (22 عاماً)، و محمد أحمد مخامرة (22 عاماً)، و يونس عايش زين (23 عاماً) وقد أصيبا "مخامرة" بالرصاص حين الاعتقال، واتهمهم الاحتلال بتنفيذ عملية إطلاق نار وسط مدينة تل أبيب، أدت إلى مقتل 
صهاينة وإصابة آخرين، وقد أصدرت محكمة الاحتلال بحق كلاً منهما حكماً بالسجن المؤبد 4 مرات و(60) عاماً، وغرامة مالية بقيمة (857000 شيكل) وهدم الاحتلال منزلهما.

إغلاق المؤسسات الإعلامية

وأوضح إعلام الأسرى بأن سلطات الاحتلال شنت العام الماضي حملة قمعية بحق المؤسسات الإعلامية الفلسطينية فى الخليل حيث اقتحمت مقرات 6 مؤسسات إعلامية هي شركة " ترانس ميديا " و " رامسات "، و" بال ميديا " والتي تُقدِّم خدمات إعلامية لوسائل إعلام فلسطينية وعربية ودولية، كما اقتحمت مقر قناة القدس وقناة الأقصى وصادرت معداتها وأغلقت أبوابها بقضبان الحديد والشمع الأحمر لمدة 6 شهور بدعوى التحريض .

فيما اعتقلت 4 صحفيين وهم مدير شركة ترانس ميديا "عامر الجعبري" من مدينة الخليل، و"إبراهيم الجعبري" المدير الإداري للشركة بعد مداهمة منزليهما بالخليل، والصحفيين "أمير أبو عرام"، و"علاء الطيطي".

كذلك أغلقت قوات الاحتلال إذاعة منبر الحرية في مدينة الخليل لمدة ستة أشهر، بعد اقتحامها وتحطيم وتدمير كافة محتويات الإذاعة من جدران وديكورات وأجهزة وتقطيع الأسلاك، ومصادرة أجهزة البث التابعة لها، وكذلك معدات وأجهزة تلفزيون النورس، وقطعت بثهما بشكل كامل .

القرارات الإدارية

وأشار إعلام الأسرى إلى أن سلطات الاحتلال واصلت خلال العام الماضي إصدار القرارات الإدارية بحق الأسرى من مدينة الخليل، حيث رصد المكتب إصدار (271) قراراً إدارياً لأسرى من الخليل خلال العام الماضي سواء تجديد إداري أو قرارات جديدة، ومن بينهم أسيرتين، وثلاثة نواب في المجلس التشريعي، بينما أعاد الاحتلال فرض الإداري على عميد الأسرى الإداريين السابق الشيخ رزق الرجوب من الخليل ، بعد إعادة اعتقاله الأمر الذي دفعه لخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام لا يزال مستمراً حتى اليوم .

اترك تعليق :

الاحتلال يعتقل 16 مواطناً من الضفة المحتلة فجر اليوم

3 أسرى إداريين يواصلون إضرابهم وآخران يعلقانه بعد وعود الاحتلال

السرقات المالية خلال المداهمات .. جرائم حرب يمارسها جيش الاحتلال

نبذه عنا

مكتب إعلام الأسرى : مؤسسة إعلامية تعنى بأخبار وشؤون الأسرى في سجون الاحتلال ( صوت الأسير الفلسطيني إلى العالم )

التواصل السريع: 082822475 0599936852

جميع الحقوق محفوظة لموقع مكتب إعلام الاسرى © 2017