الأسير على البرغوثي يعلق إضرابه المفتوح عن الطعام
الأسير على البرغوثي
إعلام الأسرى 

علّق الأسير المريض علي البرغوثي (45 عاماً) من قرية عابود قضاء مدينة رام الله، إضرابه المفتوح عن الطعام بعد 5 أيام من خوضه، عقب تعهد إدارة السجن متابعه حالته الصحية .

وأوضح مكتب إعلام الاسرى بأن الأسير "البرغوثى" خاض إضراب عن الطعام بتاريخ 28/11/2017 احتجاجاً على مماطلة عيادة سجن عسقلان في إجراء الفحوصات الطبية اللازمة لوضعه الصحي، حيث يحتاج إلى إجراء ثلاثة فحوصات من بينها فحص جهد للقلب وصورة "CT"، وذلك لمعرفة سبب تراجع وضعه الصحي بشكل كبير في الآونة الاخيرة .

يشار إلى أن الأسير "البرغوثى" علّق إضرابه بناءً على تعهد من إدارة السجن بإجراء الفحوصات اللازمة لحالته الصحية، وإجراء صور CT للقلب في موعد أقصاه أسبوعين ، فهو يعاني من آلام بالصدر ومشاكل في عمل القلب ويشعر بالتعب والإجهاد عند المشي أو الحركة.

يذكر أن الأسير "البرغوثى" معتقل منذ أبريل عام 2004، ويقضي حكماً بالسجن المؤبد بالإضافة إلى 40 عاماً، بتهمه الإنتماء إلى كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح، وتنفيذ عمليات ضد الاحتلال، ويقبع حالياً في سجن عسقلان، ويعاني منذ سنوات من ظروف صحية متدهورة .

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020