الاحتلال يجدد الاعتقال الإداري بحق النائب أحمد مبارك للمرة الثالثة 

15 نوفمبر 2017 . الساعة : 07:06 . منذ 1 أسبوع

إعلام الأسرى 

جددت محكمة الاحتلال العسكرية الاعتقال الإداري بحق النائب عن محافظة رام الله أحمد عبد العزيز مبارك (49 عاماً) وذلك لمدة 4 شهور للمرة الثالثة على التوالي، حيث أمضى 10 شهور في الإداري حتى الآن .

وأوضح مراسل مكتب إعلام الأسرى بأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال حاصرت بتاريخ 16/1/2017 منزل النائب "مبارك" في رام الله، قبل أن تقتحمه بطريقة وحشية، وتقوم بتحطيم محتوياته بحجة التفتيش، وتصادر بعض أجهزة الاتصال وتعتقل النائب "مبارك" وبعد أيام أصدرت بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 6 أشهر، وقبل أن تنتهى بيومين جدد له الاحتلال الإداري للمرة الثانية لمدة 4 شهور ثم أمس جدد له للمرة الثالثة على التوالي .

وأضاف إعلام الأسرى بأن النائب "مبارك" هو أسير محرر اعتقل عدة مرات لدى الاحتلال، أمضى خلالها ما يزيد عن 5 سنوات كان آخرها لمدة 5 أشهر في الاعتقال الإداري أمضاها في سجن النقب، حيث اختطف في أعقاب عملية الخليل منتصف العام 2014، وأطلق سراحه في نوفمبر من نفس العام، ويعتبر أحد وجهاء مدينة رام الله.

يشار إلى أن الاحتلال لا يزال يعتقل في سجونه 12 نائباً من نواب من المجلس التشريعي بشكل غير قانونى، ويفرض الاعتقال الإداري على 8 منهم بينهم النائبة "خالده جرار"، بينما هناك نائبين يقبعان منذ سنوت طويله خلف القضبان ويفرض الاحتلال عليهم أحكام مرتفعة .

وبدوره طالب مكتب إعلام الأسرى برلمانات العالم التدخل لوقف سياسة استهداف نواب الشعب الفلسطيني بالاعتقال الإداري الغير قانونى .

كلمات مفتاحية:
اترك تعليق :

أبو عصب: غرف رقم 4 في مركز المسكوبية أداة قمع عنصرية للمقدسيين

اعتقال سبعة مواطنين من الضفة المحتلة فجر اليوم واحتجاز مواطنة 

في يوم الطفل العالمي .. الاحتلال يواصل استهدافه الممنهج بحق الطفولة الفلسطينية

نبذه عنا

مكتب إعلام الأسرى : مؤسسة إعلامية تعنى بأخبار وشؤون الأسرى في سجون الاحتلال ( صوت الأسير الفلسطيني إلى العالم )

التواصل السريع: 082822475 0599936852

جميع الحقوق محفوظة لموقع مكتب إعلام الاسرى © 2017