الأسيران المقدسيان محمد خليل ولؤي أبو نجمة يدخلان عامهما العاشر في الأسر

20 أغسطس 2017 . الساعة : 06:18 . منذ 2 سنة

إعلام الأسرى 

أنهى الأسيران المقدسيان "محمد خليل" عدنان داوود أبو سنينة (30 عاماً) و لؤي عبد الجبار عبد الحميد أبو نجمة (32 عاماً) من مخيم شعفاط اليوم الأحد عامهما الاعتقالي التاسع ودخلا عامها العاشر على التوالي داخل سجون الاحتلال.

الأسيران أبو سنينة و أبو نجمة اعتقلا بتاريخ 20/8/2008 و قد تعرضا لتحقيق قاسٍ و طويل داخل أقبية التحقيق على يد ضباط المخابرات، وقد أدانتهما المحكمة الاحتلالية بالقيام بعدة عمليات إطلاق نار و قتل جنود، والإنتماء لحركة الجهاد الإسلامي .

يذكر أن محكمة الاحتلال حكمت على الأسير لؤي بالسجن 25عاماً، بينما حكمت بالسجن المؤبد مرتين + 40 عاماً على محمد أبو سنينة، وقد تنقلا بين عدة سجون و يقبعان حالياً في سجن ريمون الصحراوي .

اترك تعليق :

الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة بينهم شقيق لثلاثة أسرى

اعتقال 7 مواطنين من مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلة

زوجة الأسير العربيد: نقلوه لسجن الرملة رغم وضعه الصحي الصعب

نبذه عنا

مكتب إعلام الأسرى : مؤسسة إعلامية تعنى بأخبار وشؤون الأسرى في سجون الاحتلال ( صوت الأسير الفلسطيني إلى العالم )

التواصل السريع: 082822475 0599936852

جميع الحقوق محفوظة لموقع مكتب إعلام الاسرى © 2017