ظهور نتائج الفحوصات للأسير ناصر أبو حميد
الأسير ناصر أبو حميد
إعلام الأسرى

أظهرت نتائج الفحوصات التي أجريت للأسير ناصر أبو حميد من مخيم الأمعري برام الله عدم إصابته بورم سرطاني.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم إن نتيجة الخزعة التي أجراها الأسير المريض ناصر أبو حميد تبين عدم وجود ورم سرطاني خبيث ولا جرثومي، بل تشير الترجيحات الى احتمالين: إما أن تكون الكتلة ملتهبة تحتاج لعملية جراحية، أو تكون منطقة وجود الكتلة هي منطقة تالفة بالرئة.

وأوضحت أنه سيتم عقد اجتماع يوم الخميس القادم بين أفراد الطاقم الطبي الصهيوني في مستشفى "برزيلاي" حول مشكلة الكتلة، وبعدها سيتم اتخاذ القرار حول ذلك، كما سيتم يوم الأحد القادم التواصل مع عيادة السجن من قبل المستشفى لإبلاغهم بالخطوات الطبية اللاحقة.

وفي الوقت ذاته ما زال الأسير أبو حميد يعاني من سعال وأوجاع في الصدر والتقيؤ أحيانا، إلى جانب تناوله 8 حبات من المضادات الحيوية يوميا.

يذكر بأن الأسير أبو حميد (49 عاماً) من مخيم الأمعري بمدينة رام الله، معتقل منذ عام 2002 ومحكوم بالسجن المؤبد سبع مرات و50 عاماً، وهو من بين خمسة أشقاء يواجهون الحكم مدى الحياة في المعتقلات، وكان قد تعرض منزلهم للهدم عدة مرات على يد قوات الاحتلال، وحرمت والدتهم من زيارتهم لعدة سنوات.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020