مركز فلسطين لدراسات الأسرى : ارتفاع أعداد الأسرى المصابين بفيروس كورونا إلى 137 أسيراً
إعلام الأسرى

أكد مركز فلسطين لدراسات الأسرى بأن أعداد الأسرى المصابين بفيروس كورونا في سجون الاحتلال ارتفعت صباح اليوم الأربعاء الموافق 25/11/2020 إلى 137 أسيراً، مع ظهور إصابتين جديدتين في مركز توقيف بتاح تكفا.

وقال مدير المركز الباحث رياض الأشقر في تصريح صحفي إن الأوضاع خطيرة في سجون الاحتلال مع استمرار استهتار الاحتلال بحياة الأسرى وتعريضهم للخطر الشديد، وأن الإصابات سترتفع تلقائياً خلال الفترات القادمة مع عدم اتخاذ الإجراءات الكفيلة بمنع انتشار جائحة كورونا بين الأسرى أو الحد منها.

وأشار الأشقر إلى أن الاحتلال يتعامل مع حياة الاسرى باستهتار، ويرفض الفحص الفوري للأسرى الذين تظهر عليهم أعراض مشابهة لأعراض كورونا، أو نقلهم إلى أماكن أخرى بعيدة عن الاكتظاظ، إلى حين إجراء فحوصات لهم، وهذا الأمر يسهل عملية انتشار الفيروس داخل السجون واستفحاله بين الأسرى.

وبين الأشقر أن الأسرى يعيشون حالة من القلق الشديد والتوتر والترقب و يستشعرون حالة الخطر المتزايدة مع اقتراب جائحة كورونا أكثر وأكثر إلى أقسامهم وغرفهم، وأصبح همهم الأساسي الآن أبعاد شبح هذا الفيروس الخطير والمعدي عنهم حتى لا يفتك بهم في ظل عدم توفر رعاية طبية أو وسائل حماية أو اهتمام من الاحتلال.

ودعا الأشقر إلى وقفة جادة لحماية الأسرى من خطر كورونا، والذي أضيف إلى العشرات من أوجه المعاناة التي يعيشها الأسرى في سجون الاحتلال نتيجة إجراءات الاحتلال القمعية بحقهم وعدم توفير احتياجاتهم الأساسية وحقوقهم التي نصت عليها الاتفاقيات الدولية.

وطالب منظمة الصحة العالمية بالتدخل وارسال لجنة طبية للوقوف على أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال، والضغط على الاحتلال لتوفير كافة إجراءات الوقاية والحماية لهم، كذلك العمل على إطلاق سراح الأسرى المرضى وكبار السن والأطفال والأسيرات.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020