الأسير قصي حمدية يدخل عامه الـ 18 على التوالي في سجون الاحتلال
الأسير قصي حمدية
إعلام الأسرى

يدخل اليوم الموافق 29/6/2020، الأسير قصي عادي حمدية (42 عاماً) من سكان بلدة اليامون قضاء مدينة جنين، عامه الـ 18 على التوالي في سجون الاحتلال.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت الأسير حمدية بتاريخ 29/6/2003، بعد محاصرة المنطقة الشرقية في بلدة اليامون، ومداهمة منزل عائلته، ومن ثم جرى نقله إلى التحقيق، ووجهت له تهمة الانتماء لكتائب شهداء الأقصى، والمشاركة في التصدي لقوات الاحتلال خلال اجتياح مدينة جنين عام 2002، وتنفيذ العديد من العمليات العسكرية، وأصدرت بحقه حكماً يقضي بالسجن لمدة 28 عاماً.

وأضاف أن الأسير شارك خلال فترة اعتقاله الطويلة في العديد من الإضرابات عن الطعام، وذلك لاستعادة حقوق الأسرى، وقد كان آخرها مشاركته في إضراب الحرية الكرامة في شهر نيسان لعام 2017، والذي استمر مدة 40 يوماً متتالية.

يشار بأن الأسير حمدية تعرض للعديد من العقوبات القاسية خلال فترة اعتقاله، فقد جرى عزله عدة مرات، وحرم من حق زيارة ذويه له مدة عامين بحجة المنع الأمني.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020