الأسير المريض محمد براش يدخل عامه الثامن عشر
الأسير المريض محمد براش
إعلام الأسرى

أنهى الأسير المريض و المقعد محمد خميس محمود براش (43 عامًا) من سكان مخيم الأمعري قضاء مدينة رام الله عامه السابع عشر ودخل عامه الثامن عشر على التوالي في سجون الاحتلال، وهو أحد الحالات المرضية في سجون الاحتلال.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن الأسير "براش" معتقل منذ 17/2/2003، ومحكوم بالسجن المؤبد 3 مرات، رغم أنه يتنقل داخل السجن على كرسي متحرك حيث يعاني من بتر في قدمه اليسرى، إضافة إلى أنه يعاني من صعوبة في السمع على إثر مشاكل في الأذن، ومن فقدان البصر بالعين اليمنى بشكل كامل إثر إصابته خلال انتفاضة الأقصى، وصعوبات في الرؤية بالعين اليسرى ، حيث لا يرى بها سوى بنسبة 30% فقط، وبحاجة إلى زراعة قرنية قررها الأطباء له لكن إدارة السجون لا زالت تماطل في إجرائها لذا هو مهدد بفقدان النظر بشكل كامل .

ويعد "براش" من الحالات المرضية الصعبة في سجون الاحتلال ونقل إلى مستشفى الرملة العديد من المرات للعلاج ، ولكن لم يقدم له العلاج اللازم للأمراض التي يعانى منها مما أدى إلى تراجع وضعه الصحي بشكل واضح، وأصبح يعاني من مشاكل متعددة في النظر والسمع إضافه إلى كونه مقعد .

ويحتاج الأسير "براش" إلى طرف صناعي وكان يرفض الاحتلال توفيره بحجه أنه مكلف، وكان يساوم الأسير على دفع جزء من تكاليفه، وبعد جهود قانونية وافق الاحتلال على تغطيه 75% من قيمه الطرف على أن يتكلف ذوي الأسير بدفع 25% من قيمة الطرف .

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020