الاحتلال يعتقل 14 مواطناً من الضفة المحتلة
اعتقالات
إعلام الأسرى

واصلت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الخميس، حملات المداهمة والاعتقال الواسعة في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة والقدس واعتقلت 14 مواطناً.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن قوات الاحتلال داهمت فجر اليوم عدة أحياء في مدينة الخليل بعدد من الآليات واقتحمت العديد من المنازل واعتقلت سبع مواطنين وهم موسى كمال عبد الفتاح برادعية، وايمن علي عبد الفتاح برادعية، من بلدة صوريف غرب المدنية، واعتقلت الشقيقين بشير وعلي سليمان مناع الطل من بلدة الظاهرية جنوبا.

وأضاف إعلام الأسرى بأن قوات الاحتلال اقتحمت كذلك بلدة بيت أمر شمال الخليل، وجرت مداهمة عدد من المنازل وعبثت في محتوياته وعاثت فيها خراباً، وحطمت أثاثها.

كما واعتقلت الأسير المحرر مهند زهير محمود العلامي (22 عاماً)، والشقيقين عبد العزيز (28 عاماً)، وقاسم ذياب سعيد العلامي (20 عاماً)، فيما زعم الاحتلال أنه ضبط خلال التفتيش سلاح وصادر عشرات الآلاف من الشواكل، كذلك صادر معدات مخرطة لإنتاج الأسلحة في الظاهرية.

وبين إعلام الأسرى بأن قوات الاحتلال واصلت كذلك استهداف مدينة القدس بالاعتقالات حيث اعتقلت فجر، اليوم الخميس، ستة شبان من المدنية وهم سفيان النتشة، وإسلام ماهر الرجبي، ومحمد فايز الرجبي، بعد أن داهمت منازل ذويهم في بلدة سلوان.

بينما من جبل الزيتون، اعتقلت قوات الاحتلال الفتى محمود الهدرة، بعد أن داهمت منزل والده وفتشته.

ومن بلدة العيسوية اعتقلت الشاب محمد موسى مصطفى، أثناء تواجده في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، وكانت قوات الاحتلال اعتقلت في ساعة متأخرة من الليلة الماضية الفتى حمزة أبو اسنينة من بلدة سلوان، عقب اندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال، في حي بطن الهوى بالبلدة.

وأشار إعلام الأسرى إلى أن قوات الاحتلال سلّمت الصحفي شادي صافي وشبّان آخرين تبليغاتٍ لمراجعة مخابراتها عقب اقتحام منازلهم في مخيم الجلزون شمال رام الله.

كذلك داهمت منزل الأسير المُحرر محمد خليل سرور وفتشته في بلدة نعلين غرب المدينة دون إجراء اعتقالات.

كما اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي فجر اليوم منزل المطارد منذ أشهر عدي تيسير غوادرة(29عاماً) في قرية بير الباشا شرق جنين وعاثت فيها فساداً، وهددت العائلة باستمرار المداهمات واغتيال عدي في حال لم يسلم نفسه، كذلك فتشت منازل عدد من أبناء عائلة غوادرة وحطمت محتوياته.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020