تجديد الإداري للقيادي يوسف غوانمة للمرة الرابعة
يوسف غوانمة
إعلام الأسرى

جددت محكمة الاحتلال الصورية الاعتقال الإداري للأسير المحرر المعاد اعتقاله القيادي يوسف محمد غوانمة (49 عاماً) من مخيم الجلزون بمدينة رام الله، للمرة الرابعة على التوالي لمدة أربعة أشهر.

مكتب إعلام الأسرى أوضح بأن قوات الاحتلال أعادت اعتقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي والأسير المحرر غوانمة بتاريخ 17/12/2018، بعد اقتحام منزله وتفتيشه، وبعد أسبوع أصدرت بحقه قرار اعتقالٍ إداري لمدة أربع شهور وقبل أن تنتهي بيومين جددت له الإداري للمرة الثانية لأربعة شهور أخرى، ومؤخراً جددت له لأربعة أشهر للمرة الثالثة، بذلك يكون قد أمضى ثماني شهور في الإداري حتى الآن.

وبين إعلام الأسرى بأن غوانمة أحد قيادات الجهاد في مدينة جنين، وأحد وجهاء المدينة ورجال الإصلاح، ومن رواد العمل الخيري، وكان اعتقل عدة مرات غالبيتها في الاعتقال الإداري، وأمضى ما مجموعه ثمانية أعوام في سجون الاحتلال، وهو متزوج ولديه ست من الأبناء.

وبسبب اعتقالات المتكررة يعاني الأسير غوانمة من انزلاق في العمود الفقري وقرحه في المعدة وظروف السجن القاسية تساهم في تدهور وضعه الصحي، وخاصة أنه لا يتلق أي علاج مناسب.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020