الاحتلال يدين عاصم البرغوثي بقتل 3 صهاينة
عاصم البرغوثي
إعلام الأسرى

أدانت محكمة الاحتلال العسكرية في عوفر بشكل نهائي الأسير عاصم عمر البرغوثي (34 عاماً) من كوبر برام الله، بتنفيذ عمليتين عسكريتين تسببت بقتل جنديين ومستوطن في عمليتين منفصلتين، وإصابة 12 جندي ومستوطن.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن قوات خاصة للاحتلال كانت اعتقلت عاصم في السابع من يناير الماضي ونقل إلى التحقيق في المسكوبية بشكل مباشر، ومنع من زيارة المحامي، حيث تعرض لتحقيقٍ مكثف وقاسٍ، استمر بشكل متواصل لمدة (14) يوماً حيث تجاوزت ساعات التحقيق لأكثر من (20) ساعة في اليوم.

وأوضح إعلام الأسرى بأن التحقيق استمر مع عاصم بعد اسبوعين بوتيرة أخف ووصل إلى 12 ساعة تحقيق يومياً، وقد مدد الاحتلال اعتقاله تسع مرات بهدف استمرار التحقيق معه، حيث أدانته المحكمة مؤخراً بتنفيذ عمليتين أدت احداها لمقل جنديين، والأخرى لمقتل مستوطن، وإصابة آخرين، وهذا يمهد لإصدار حكماً بالسجن المؤبد مدى الحياة بحق الأسير.

يذكر بأن الأسير عاصم هو نجل الأسير المحرر عمر البرغوثي (66عاماً)، والذي أمضى ما يقارب من 30 عاماً خلف القضبان، بينما استشهد شقيقه صالح في اشتباك مع وحدات خاصة للاحتلال في ديسمبر من العام الماضي.

اترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمكتب إعلام الأسرى © 2020